saint_maron
cross

DIOCESE MARONITE D'ANTELIAS

PAROISSE SAINT MARON - BAOUCHRIEH

أبرشية أنطلياس المارونية - رعية مار مارون، البوشرية

نبذة تاريخية

home

كنيسة مار مارون: حلم وتحقق ...

 بازدياد عدد المؤمنين في منطقة البوشرية- الدورة، استحصلت الرعية في كانون الثاني 1953 على موافقة راعي الأبرشية بإنشاء كنيسة ومدرسة في المحلة. حينئذ بدأ ابناء المنطقة البحث عن مكان صالح للعبادة.
وفي شهر تموز من السنة ذاتها، استأجروا غرفة في منزل السيد حنا الخوري لاقامة القداس فيها. وفيما هم يجهزون الغرفة، إذا بالمحامي مارون فلضل يصل يومًا عند الصباح إلى الخوري مارون مطر (رحمه الله) حاملاً معه صورة كبيرة لمار مارون ويقول له: يا أبونا هذه الصورة كبيرة جدًا لا محل لها في بيتي، فهل لها محل في الكنيسة؟ فأجاب الخوري مطر: يا هلا بمار مارون وبمارون الذي يحمله، واستلم الصورة وحولها الى الكنيسة العتيدة فأطلق الناس عليها اسم كنيسة مار مارون.
بعدها تكرمت الراهبات الباسيليات الشويريات على ابناء الرعية بالإذن لهم بإقامة القداس في صالة مدرسة سيدة السلام. دامت هذه الحال أربع سنوات. وفي 24 تشرين الأول سنة 1958 بوشر البناء على قطعة أرض مساحتها 1704 م2  وهبها السيد جوي إميل تابت بنية إقامة كنيسة وبيت للكاهن ومدرسة. ففتحت المدرسة أبوابها في أول تشرين الأول سنة 1959.
وشاءت الظروف أن تعثر إكمال بناء الكنيسة لأسباب عقارية وفنية، وتبعه حريق الكنيسة في 11 حزيران سنة 1968، وساعدت العناية الإلهية على توسيع المساحة بوهب وشراء عقارات أخرى ضُمت الى العقار الأساسي، فولدت الكنيسة الجديد سنة 1969 بتصاميم حديثة، أشرف عليها مهندسون أكفاء. وبالرغم من المساعي الحثيثة التي بذلها الكهنة وأهل الرعية طالت فترة البناء.
وخلال هذه المراحل الطويلة الصعبة، كان المونسنيور جوج الجميل يشكل حجر الزاويةفي كل الخطوات التي انتهت بفخر إلى ارتفاع صرح كنيسة ومدرسة مار مارون، وإلى تنظيم رعية هي من أكبر رعايا الأبرشية.